مطر الطاير: محظوظون بقيادة تعمل من أجل سعادة المجتمع بتاريخ السبت 21 أكتوبر 2017

مطر الطاير: محظوظون بقيادة تعمل من أجل سعادة المجتمع بتاريخ السبت 21 أكتوبر 2017
مطر الطاير: محظوظون بقيادة تعمل من أجل سعادة المجتمع بتاريخ السبت 21 أكتوبر 2017

تقدم مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي بالشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على مباركة وإطلاق تحدي دبي للياقة البدنية 30×30 الذي انطلقت منافساته رسمياً، أمس، وتستمر حتى 18 نوفمبر المقبل في 88 موقعاً بدبي.
قال مطر الطاير: «نحن محظوظون بالقيادة الرشيدة التي تعمل دائماً من أجل سعادة أفراد المجتمع وتقدم الوطن وبلوغ الرقم 1 في جميع المجالات، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بإطلاق المبادرات لأن تكون الرياضة أسلوب حياة وأن تغمر نتائجها أفراد المجتمع بالسعادة والنشاط والحيوية والطاقة الإيجابية».
وأضاف في حفل إطلاق المبادرة الذي أقيم عصر، أمس، في حديقة الصفا: «سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، لم يطلق مبادرة تحدي دبي للياقة البدنية ويوجه بتنفيذها وحسب، بل منح هذه المبادرة قوة وثقلاً من خلال مشاركة سموه في تحفيز جميع المؤسسات الحكومية والخاصة وأفراد المجتمع عبر رسائل مباشرة تشجعهم على المشاركة في فعالياتها المختلفة، التي تزيد على 1500 فعالية وكذلك حضور سموه حفل الإطلاق الرسمي للفعاليات، وهو الأمر الذي سيجعل المبادرة الأنجح على الإطلاق، ويجعل فوائدها تصل إلى مختلف شرائح المجتمع».
وختم الطاير: «وضع مجلس دبي الرياضي جميع إمكانياته وخبراته التنظيمية لدعم هذا المبادرة وفريق عمل دائرة السياحة والتسويق التجاري الذي ينظم الحدث بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي ومختلف المؤسسات الحكومية والخاصة، ونحن واثقون في أن عدد المشاركين سيبلغ مئات الآلاف من مختلف شرائح المجتمع، كما أن تأثير الفعاليات سيستمر إلى ما بعد الموعد الختامي الرسمي لها يوم 18 نوفمبر المقبل، وتصبح سلوكاً يومياً للأفراد والمجموعات من مختلف فئات المجتمع لممارسة الرياضة والنشاط البدني، لاسيما مع توفر الصالات والملاعب والحدائق العامة والشواطئ ومضامير الجري والدراجات الهوائية في مختلف مناطق دبي بدرجة تفوق أية مدينة أخرى في العالم، مما يحقق أهداف هذه المبادرة الرائدة التي حددها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، لكي تكون دبي مثالاً يُحتذى لمختلف مدن العالم في الاهتمام بالرياضة والنشاط البدني وفي صدارة المدن العالمية في الارتقاء بجودة الحياة والصحة العامة للمجتمع، ومساعدة أفراد المجتمع على جعل الحركة والرياضة التزاماً يومياً يواظبون عليه كجزء من الممارسات اليومية، بما لذلك من انعكاسات إيجابية على إيجاد مجتمع صحي ومنتج وسعيد».


قائمة الرعاة الاستراتيجيين


تشمل قائمة الرعاة الاستراتيجيين لتحدي دبي للياقة، شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو»، وموانئ دبي العالمية، ودائرة التنمية الاقتصادية، وبلدية دبي، وهيئة الصحة بدبي، دبي للسياحة، وهيئة الطرق والمواصلات، حيث تعمل هذه الجهات على دعم تنفيذ المبادرة وتحفيز موظفيها وعملائها على الحركة والنشاط من خلال البرامج المعدّة لذلك.
أما الرعاة الداعمون فهم غرفة دبي، و«شبكة الإذاعة العربية»، والمنطقة الحرة بمطار دبي، وسلطة واحة دبي للسيليكون، وستكون «شبكة الإذاعة العربية» الشريك الإذاعي للمبادرة، وستروج للفعاليات التي تجري في دبي، فيما سيُجري «كريس فيد» الشخصية الإذاعية المشهورة بثاً حياً مباشراً من مواقع مهرجانات اللياقة البدنية التي ستقام خلال عطلات نهاية الأسبوع المتعاقبة في شهر التحدي. أما قائمة الداعمين الرسميين تشمل «إكس دبي»، التي ستقدم عروضاً رياضية مشوقة، إضافة إلى مصنع «ماي دبي» لمياه الشرب، كما تضم القائمة «كريم»، و«طيران الإمارات»، ومركز دبي التجاري العالمي، ولجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي. كما تقدم مجموعة من المؤسسات والشركات مواقع مخصصة للمبادرة في أرجاء دبي لإجراء فعاليات «تحدي دبي للياقة» ومنهم بلدية دبي «حديقة صفا»، ومِراس «كايت بيتش»، وسكاي دايف دبي، وإعمار «برج بارك»، والفطيم «دبي فستيفال سيتي»، ونخيل، ودبي القابضة، وسلطة واحة دبي للسيليكون.


البلوشي: دعم العمل الرياضي بين الطلاب


قالت كلثم البلوشي المدير التنفيذي لتطوير التعليم بهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، إن فكرة المشاركة في تحدي دبي للياقة هي بالأساس تلبية للمبادرة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، إضافة إلى دعم طلاب المدارس من أجل ممارسة الرياضة وخلق بيئة صحية لهم.
وأشادت البلوشي بمبادرة ولي عهد دبي، مؤكدة أنها تعمل على خلق بيئة صحية رياضية لجميع أفراد المجتمع سواء في دبي أو في مختلف إمارات الدولة لأن الرياضة هي أساس أي عمل ناجح للجميع بمختلف الأعمار.
وأضافت: «الرياضة هي أساس الحياة السليمة لجميع الأبناء، وبالتالي إن تعودهم على ممارسة الرياضة طوال مدة المبادرة يعني أنهم سيستمرون في ممارسة الرياضة لفترات طويلة، وهو ما تهدف إليه المبادرة من خلال ممارسة العمل الرياضي لمدة 30 دقيقة يومياً».
وأكدت البلوشي، أن هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي تعمل دائماً على تأكيد دور الرياضة وأهميتها بين طلاب المدارس، خاصة أن أساس النجاح في جميع أمور الحياة بداية من التعليم وكذلك في كافة الأمور الأخرى التي يعيشونها في حياتهم.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر مطر الطاير: محظوظون بقيادة تعمل من أجل سعادة المجتمع بتاريخ السبت 21 أكتوبر 2017 في الخليج الآن ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر الخليج الآن وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الخليج مع اطيب التحيات.

التالى رياضة | "ركلات الترجيح" مفتاح تشيلي لتحقيق الإنجاز التاريخي بتاريخ الاثنين 1 يوليو 2019